علق القيادي في جماعة أنصار الله باليمن محمد علي الحوثي، على الأنباء التي تفيد بإنشاء قواعد إماراتية في اليمن يستفيد منها الاحتلال.

وقال: “الحديث عن قواعد إماراتية في اليمن يستفيد منها الاحتلال هو إثارة إعلامية للتتويه عن موطئ القدم الحقيقي الذي وضعته الإمارات على أراضيها للاحتلال بالقرب من إيران”.

الحديث عن قواعد إماراتية في اليمن يستفيد منها كيان العدو هو إثارة إعلامية للتغطية على  موطئ القدم الحقيقي الذي وضعته الإمارات على أراضيها للكيان الإسرائيلي بالقرب من إيران وكان حلم للكيان في الماضي.

وذكر موقع jforum (المنتدى اليهودي) الفرنسي أن الإمارات وفرت موطئ قدم للاحتلال الإسرائيلي في اليمن عبر جزيرة سقطرى اليمنية الإستراتيجية، لإنشاء مرافق عسكرية واستخباراتية هناك.

وأضاف أن هذه المواقع ستخصص لرصد تحركات البحرية الإيرانية في المنطقة، وتحليل الحركة البحرية والجوية في جنوب البحر الأحمر.

ولفت إلى أن إنشاء الاحتلال قواعد استخباراتية في جزيرة سقطرى اليمنية بالتعاون مع الإمارات يأتي ضمن تعاون سري مستمر منذ عدة أعوام، ومن بين أهدافه مراقبة تحركات الحوثيين والسيطرة على الملاحة البحرية في المنطقة.

المصدر: RT + وكالات