مسؤول صهيوني صرح باسم الدولة العربية الثانية التي سوف تقوم بتوقيع اتفاقية سلام مع الكيان الصهيوني في المستقبل القريب، وذلك عقب اعلان الامارات عن اتفاقية سلام بينها وبين الكيان الصهيوني.

ونقلا عن قناه “كان” العبرية، توقع مسؤول صهيوني ان تكون البحرين هي الدولة العربية التالية التي سوف تقوم بتوقيع اتفاقية سلام مع الكيان الصهيوني، وذلك لعد الاتفاق الاماراتي.

ونقلت القناة “كان” العبرية عن المسؤول قوله: “إنّه من المتوقع أنّ تكون البحرين الدولة التالية، التي ستقيم علاقات رسمية مع الكيان الصهيوني”، دون أن يحدد زمناً للتوقيع.

جدير بالذكر ان تصريحات المسؤول الصهيوني، تعزّزها تصريحات ل”بنيامين نتنياهو” حين أشار إلى أن هناك بعض الدول العربية قد تدخل في السلام مع الكيان.

/انتهى/