صرح قائد القوة البرية في الجيش الايراني، أنه ينبغي على قوى الاستكبار العالمي مغادرة المنطقة مرعوبة، مشيراً إلى أنها أصبحت لا تملك جرأة الحضور في المنطقة بفضل القوة السياسية والردعية للقوات المسلحة الايرانية.

وأفادت وكالة شيعة برس أن قائد القوة البرية في الجيش الإيراني العميد “ميومرث حيدري” صرح بأنه ينبغي على قوى  الاستكبار العالمي مغادرة المنطقة مرعوبة، مشيراً إلى أنها أصبحت لا تملك جرأة الحضور في المنطقة بفضل القوة السياسية والردعية للقوات المسلحة الايرانية.

وأضاف  العميد “كيومرث حيدري” في ملتقى القادة النخبة لوحدت القوة البرية في طهران اليوم الخميس، أن قدرة ايران باتت نموذجا في المنطقة، وتعد قوة متفوقة أقليميا بمختلف الاصعدة.

وشدد على أن البلاد بلغت مستويات عالية عسكريا وأن صناعة المعدات والاسلحة في القوة البرية أفضت لامتلاكها قدرات دفاعية بمكانة مطلوبة.

وأعتبر العميد حيدري أن الامكانيات والقدرات التي أوجدها الله في الجمهورية الاسلامية الايرانية وجغرافيا المقاومة فريدة من نوعها.

/انتهى/