تحل اليوم الأحد الذكرى الـ30 للغزو العراقي لدولة الكويت في الثاني من أغسطس عام 1990 والذي كانت له تداعيات لا تزال تلقي بظلالها على المنطقة العربية الى يومنا الحالي.

وأفادة وكالة شيعة برس الاخبارية، انه في مثل هذا اليوم قبل 30 عاما، قام النظام العراقي السابق برئاسة صدام حسين فجر الثاني من أغسطس / آب 1990 بإعطاء الأوامر لقواته العسكرية بدخول الأراضي الكويتية واحتلالها في محاولة لاحتلالها وطمس سيادتها وهويتها المستقلة.

وحذر الامام الخميني “قدس سره الشريف” الدول العربية من السياسة العدائية التي ينتهجها صدام، حين قال ان صدام يوما ما سيغزو الدول العربية.

وفي تغريدة لمدير القسم الدولي لوكالة مهر للأنباء “مهدي عزيزي دستكردى” له على موقع “تويتر”: “٣٠ عاماً مضت على #غزو_الكويت و لن ننسی تحذیر ایران للدول العربیة من غطرسة صدام وعدوانيته ولا ننسى أن الامام الخمینی أكد ان صدام یوما ما سیهاجم الدول العربیة بعد حربه على #ايران..و لن ننسی موقف ایران تجاه #الکویت عندما ساعدت الکویت و الکویتیین”.

./انتهى/