إستولت مجموعات “قسد” صباح اليوم على مركز الاتصالات في قرية صفيا 13 كم شمال مدينة الحسكة السورية وأوقفت عمله بعد إخراج العاملين منه بقوة السلاح.

ونفذ العاملون في المركز اعتصاما أمام مقر المركز مطالبين عناصر “قسد” بالخروج من البناء للاستمرار بتقديم الخدمات للأهالي ولا سيما أنه من القطاعات والمرافق الخدمية المهمة.

وبين مدير فرع المؤسسة السورية للاتصالات في الحسكة جميل بلال لوكالة سانا أن عناصر من “قسد” أقدموا صباح اليوم على طرد العاملين بقوة السلاح وحذروهم من العودة بعد مصادرة مفاتيح المركز.

وأشار بلال إلى أنه بعد إيقاف العمل بالمقسم من قبل العناصر التي استولت عليه توقفت خدمات الهاتف الثابت في المنطقة عن نحو 880 مشتركا مبينا أن السعة الإجمالية للمركز تبلغ 2000 خط.

إلى ذلك تستمر مجموعات “قسد” بالاستيلاء على مقر بناء الشركة العامة لكهرباء الحسكة لليوم الـ16 على التوالي.