أعلن رئيس الوزراء العراقي “مصطفى الكاظمي” الثلاثاء، إطلاق حملة عسكرية لملاحقة فلول تنظيم “داعش” الإرهابي في محافظتي كركوك وصلاح الدين شمالي البلاد.

وأفادت وكالة شيعة برس أن الحكومة العراقيةأصدرت بياناً قالت فيه “إن الحملة العسكرية في محافظتي كركوك وصلاح الدين سميت بـ”أبطال العراق – نصر السيادة”، تهدف إلى تعزيز الأمن والاستقرار وتجفيف منابع الإرهاب وملاحقة فلول تنظيم الدولة “داعش” الإرهابي”.

وتعد هذه الحملة العسكرية الأولى من نوعها منذ تولي الكاظمي مهام منصبه في 7 مايو/ أيار الماضي.