أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، اليوم الاثنين، ان أسلوب ممارسة الضغط بالركبة على الرقبة لن يهزم الاميركيين من ذوي الاصول الافريقية.

وورد في الحساب الشخصي لظريف على موقع تويتر، في الاشارة الى فشل “سياسة الضغوط القصوى” التي تتبعها اميركا ضد ايران والاحتجاجات التي تشهدها العديد من المدن الاميركية في مواجهة عنف الشرطة وقمعها للمواطنين الاميركيين السود، ان اسلوب الضغط بالركبة على الرقبة ليست شيئا جديدا وهي تعود الى المجموعة التي اقرت بالاكاذيب والتحايل والسرقة حيث استخدمت هذا الاسلوب منذ عامين ضد 80 مليون ايراني وأطلقت عليه تسمية (سياسة الضغوط القصوى).

واضاف: إن هذا الاسلوب لم يركعنا كما إنه لن يهزم الاميركيين من ذوي الاصول الافريقية.