أكد وزير الدفاع الإيراني “العميد أمير حاتمي” أن “الدفاع عن الخليج الفارسي، سيكون أكثر اقتداراً من خلال إلحاق مجموعة الزوارق القتالية والهجومية إلى أسطول القوة البحرية”.

أفادت وكالة شيعة برس الاخبارية، أن العميد “أمير حاتمي” صرح :” إلتحقت مجموعة كبيرة من منتجات الصناعات الدفاعية والقطاع الخاص والقوة البحرية لحرس الثورة الإسلامية”.

وأضاف أن هذه المجموعة تشمل زوارق قتالية وهجومية من طراز “حيدر” و”ذوالفقار” و”عاشوراء”، وهي مزودة بمختلف أنواع الأسلحة والمعدات.

وأعرب وزير الدفاع الإيراني عن أمله أن تتم عمليات إلحاق أخرى لأسطول القوة البحرية للحرس الثوري والجيش حتى نهاية هذا العام، وسيتم الإعلان عن هذه الأخبار في موعدها./انتهى/