اكد القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية اللواء “حسين سلامي” باننا نشهد اليوم قفزة في الانتاج في قدرات البلاد البحرية، معتبرا خارطة الطريق للبلاد بانها تتمثل في تعزيز القدرات.

وفي كلمته اليوم الخميس خلال مراسم انضمام 120 زورقا قتاليا للقوة البحرية للحرس الثوري في بندرعباس جنوب البلاد صباح اليوم الخميس قال اللواء سلامي، ان ما نشهده اليوم في القوة البحرية وفي اطار انضمام زوارق جديدة هو مظهر بسيط لتاثير قفزة الانتاج الرائعة في القدرات الدفاعية البحرية للجمهورية الاسلامية الايرانية. ان سواحل الخليج الفارسي اليوم تشهد ميلاد قوة جديدة.

واضاف، ان خارطة طريقنا هي تعزيز قدراتنا ونحن نمضي بطريقنا في ظل التدابير الحكيمة لقائد الثورة الاسلامية، اذ ان تعزيز القدرات هو منطقنا وهدفنا وبرنامجنا.

واشار القائد العام للحرس الثوري الى اركان تعزيز القدرات والمعادلة السائدة بشانها في العالم واضاف، ان ارادة استخدام القوة لكسر ارادة العدو وحكمة استخدام القوة على اساس المنطق والتدبير هي من اركان اقتدار البلاد وبالمقابل فان حكمة استخدام القوة ضعيفة في الكثير من الدول التي تمتلك قوة كبرى والمثال البارز لذلك هو الحكومة الاميركية التي تفتقد للحكمة رغم امتلاكها ادوات القدرة المادية الواسعة اذ كلما استخدمت قوة اكبر فانها تمنى بهزائم اكبر.

/يتبع/