وصلت ناقلة النفط الايرانية الاولى (فورجون) من اصل خمسة المتوجهة لفنزويلا الى ميناء “ال باليتو” حيث ستفرغ شحنتها بعد ساعات .

وبحسب موقع “نوينيوز” فان السفينة الثانية اي “فارست” وصلت الى المنطقة الاقتصادية لهذا البلد حيث تم مرافقتها من قبل السفن الحربية الفنزويلية وهي في طريقها الى محل تفريغ شحنتها .

اما ناقلة نفط “فاكسون” التي تعد الناقلة الثالثة التي تحمل المشتقات النفطية الى فنزويلا ستصل يوم الاربعاء الى المنطقة الاقتصادية .

واما سفينتا «پتونیا» و «کلاول» اللتان ترفعان العلم الايراني كالسفن الاخرى فانهما حاليا تبحران باتجاه البحر الكاريبي باتجاه فنزويلا وفقا للبرنامج المخطط لها .

الرئيس الفنزويلي نیکولاس مادورو وضمن تجديد شكره لايران اكد قائلا: کاراکاس وطهران تتطلعان للسلام ومن حقنا ان يكون لدنا تعامل تجاري حر.

ووصف الشعبين الايراني والفنزويلي بانهما شعبان ثوريان وقال: كاراكاس وطهران لن “تركعا” أبدا أمام واشنطن.