أعلن قائد قاعدة “الشهيد لشكري” الجوية في الجيش الايراني عن إنتاج مقاتلات جديدة وقال: “في المستقبل القريب سنرى تصميم وصناعة المقاتلات التي تمت صناعتها في القوات الجوية التابعة للجيش الايراني”.

وقال الفريق الطيار زال بيكي أن ال23 من یونیو هو تذكير بشجاعة وإيثار وتضحيات الشهداء، وصمود الجمهورية الإيرانية ، وشجاعة القادة وتضحية المجاهدين في سبیل الوطن وخاصة إمام الشهداء الخميني العظيم (رحمه الله) الذي قال: “ان ّخرمشهر حررها الله”.

واشار زال بيكي إلى أن قاعدة “الشهيد لشكري” الجوية مسؤولة عن حراسة وحماية البلاد بأكملها المتمثلة في حماية وتأمين سماء العاصمة.
ورأى أن القوات الجوية هي واحدة من أركان القوات المسلحة في البلاد فهي تقوم بمهامها على أكمل وجه وأسرع وقت حيث تعد قواعد القوات الجوية التابعة للجيش من أهم القواعد نظرا للمعدات الموجودة في هذه القواعد وإمكانيتها لحماية وتأمين البلاد بأكملها وحفظ سماء العاصمة باستخدام الطائرات المقاتلة بالإضافة إلى مهمتها الأساسية في دعم الشعب والمنظمات المدنية في الكوارث الطبيعية.
ونوه بأن مقاتلة “كوثر” قيد الانتاج الضخم، وبناء على الإحتياجات سيتم توجيه هذه المقاتلات نحو التهديدات الخطيرة حيث تمتلك هذه المقاتلات أحدث المعدات في العالم فهي مزودة بأسلحة تصيب أهدافها بدقة شديدة وتم تجهيزها بصواريخ جو- جو وصواريخ أرض – جو.