قالت المقاومة الاسلامية في العراق “كتائب حزب الله “، أمس الثلاثاء، أنها ستفشل جميع المخططات الأميركية في العراق، مؤكدة ان القوات الامريكية هي قوات محتلة وفي حال خروجها وفرض الحكومة هيبتها فلا يوجد مبرر لحمل السلاح.

وقال المتحدث باسم الكتائب محمد محيي في حديث متلفز بثته قناة “الاتجاه” العراقية، ان “أميركا خرقت اتفاقية الإطار الاستراتيجي، وأن القوات الأميركية في العراق هي قوات محتلة”.

وأضاف، ان “القوات الأميركية وإن وجدت بطلب من الحكومة فلن تكون قوات مقاتلة، وان ضغطنا لخروج القوات الأميركية جاء بعد إعلام الحكومة والقوى السياسية والبرلمان”.

وأكد محيي، ان “كتائب حزب الله ستفشل كل مخططات أميركا في العراق”، لافتا “إذا خرج الأميركان وفرضت الحكومة هيبتها فلا يوجد مبرر لحمل السلاح”.

وأشار الى، ان “الحكومة الحالية أو المقبلة لا تستطيع إخراج القوات الأميركية بالطرق الدبلوماسية، وان أميركا تبحث عن مصالحها فقط وننصح بعض الأطراف أن لا تراهن إلا على شعبها”.

ولفت المتحدث باسم كتائب حزب الله ان “المقاومة أفشلت مخططات أميركا بفرض الهيمنة ونشر الفوضى في العراق”. /انتهى/