اكد الرئيس الايراني حسن روحاني بانه لا قرار لفرض حجر صحي على أي منطقة او مدينة، داعيا المواطنين لعدم الالتفات الى الاشاعات، منوها الى ان اللجنة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا هي المعنية باتخاذ القرار حول اعلان اي تعطيل او قیود في هذا المجال.

وأكد الرئيس حسن روحاني خلال اجتماع الحكومة اليوم الاربعاء، أنه لا يوجد قرار بفرض الحجر الصحي على أي مكان أو مدينة، وعلى المواطنين ان لاينساقوا وراء الشائعات ، موضحا ان القرار بخصوص إغلاق أو فرض أي قيود بسبب فيروس كورونا، يتم من قبل اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا.

وقال رئيس الجمهورية : لا يوجد قرار بفرض الحجر الصحي على أي مكان أو مدينة، وان القرار بخصوص إغلاق أو فرض أي قيود بسبب فيروس كورونا، يتم من قبل اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا.

واضاف روحاني ان من حسن الحظ ان جهودا كبيرة بذلت في البلاد خلال الاسبوعين الاخيرين في مجال الوقاية والتشخيص ، الحجر الصحي للمصابين بفيروس كورونا وكذلك في مجال العلاج.

ودعا روحاني المواطنين الى عدم الالتفات الى الشائعات ومتابعة المعلومات التي تصدرها اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا ، موضحا ان هذه اللجنة تعلن  كل ما يهم المواطنين بهذا الشأن كالاحصائيات والارقام ، اضافة الى التعليمات والتوجيهات التي ينبغي ان يطلع عليها المواطنون، كما تحدد المراكز المكلفة بتشخيص وعلاج المصابين .

في الوقت ذاته اكد الرئيس روحاني اننا قد نكون بحاجة الى اسبوع أو اسبوعين او ثلاثة للسيطرة على الفيروس مشيرا الى ان تقارير وزارة الصحة والتعليم الطبي الصادرة حتى الان تبعث على الامل./انتهى/