أعربت قطر عن أسفها لعدم منح السعودية تصريح دخول لوزيرة الصحة القطرية، لحضور اجتماع خليجي طبي، حول الوقاية من فيروس “كورونا”، متهمة السعودية بـ”تسييس” قطاع إنساني.

وأعربت وزارة الخارجية القطرية في بيان، عن أسفها واستنكارها لعدم منح الدكتورة حنان الكواري وزيرة الصحة في قطر، تصريح دخول إلى الاجتماع الذي دعت إليه الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليج الفارسي للتعامل الوقائي مع فيروس “كورونا”، إلا بعد بدء الاجتماع.

وقالت الخارجية القطرية في البيان، إن “المملكة العربية السعودية لطالما ادعت بأن منظومة مجلس التعاون الخليجي وخاصة اللجان التقنية فعالة ولم تتأثر بالأزمة الخليجية”، مضيفة أنها “تفاجأت إثر تسييس السعودية لقطاع إنساني يتطلب الحكمة، وكان من الضروري إبعاده عن الخلافات السياسية”.

ودعت وزارة الخارجية القطرية، السعودية، إلى الاضطلاع بدورها كدولة مقر لمجلس التعاون الخليجي بحياد ومهنية، مؤكدة التزام الدوحة بالتعاون مع كافة الدول الخليجية للمواجهة الوقائية من فيروس “كورونا”.