أعلن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية ، عن تشكيل خلية لادارة طرق الوقاية ومكافحة انتشار فيروس كورونا، وقال إن الحكومة ستتخذ جميع الخطوات اللازمة بكل قوة.

وكتب علي ربيعي على صفحته على تويتر اليوم الخميس: بناء على طلب رئيس الجمهورية ، تم تشكيل خلية لإدارة طرق الوقاية ومكافحة فيروس كورونا في وزارة الصحة، بحضور وزراء الصحة والعلاج والتعليم الطبي والتراث الثقافي والسياحة والحرف اليدوية والطرق وبناء المدن والمتحدث باسم الحكومة و ممثل الاركان العامة للقوات المسلحة.

وأعلن ربيعي في هذه التغريدة، عن مشاركة الأجهزة التنفيذية الأخرى في الاجتماعات حسب الضرورة، وقال: منذ بداية تفشي كورونا في الصين، تقوم الحكومة بمراجعة الأمر في عدد من الاجتماعات واتخاذ القرارات المناسبة ومراقبة الحدود كما ان وزارة الصحة ترصد وبدقة هذه القضية، وقد تم اتخاذ التدابير اللازمة، والآن بعد أن أصبحت العلامات واضحة، نحتاج إلى عمل وتعاون أكثر شمولا من جميع المواطنين.

وصرح أن الحكومة ستتخذ جميع الخطوات اللازمة بكل اهتمام وقوة، وتتوقع من المواطنين التعاون والاستجابة لتوصيات وزارة الصحة والتعليم الطبي.

يذكر ان شخصين توفيا في مدينة قم المقدسة وسط ايران امس الاربعاء بسبب اصابتهما بفيروس كورونا.

وافاد مستشار وزير الصحة الايراني علي رضا وهاب زاده، إن هذين المصابين وافاهما الاجل في قسم العناية الفائقة في المستشفى جراء الاصابة بفيروس كورونا إثر الشيخوخة والاصابة بأمراض تنفسية وضعف الجهاز المناعي.

ويشار الى ان هذين المتوفين يمثلان أولى حالات الاصابة بفيروس كورونا في ايران./انتهى/