وصفت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن ليز غراندي الغارات التى استهدفت المدنيين في محافظة الجوف بأنها “فظيعة”.

وأوضحت غراندي في بيان لها أن التقارير الميدانية الأولية تشير إلى مقتل 31 شخصاً مدنياً وجرح 12 آخرين نتيجة غارات ضربت منطقة الهيجة بمديرية المصلوب في محافظة الجوف.

وقالت “نعبر عن تعازينا الحارة لأسر القتلى وندعو بالشفاء العاجل لجميع الجرحى من إصاباتهم في هذه الغارات الفظيعة”.

وأضافت المسؤولة الأممية “يقتل العديد من الأشخاص في اليمن وهذه مأساة لا يمكن تبريرها “، مؤكدة أن الأطراف التي تلجأ لاستخدام القوة ملزمة بحماية المدنيين وفقاً للقانون الإنساني الدولي .

وتابعت “خمس سنوات من هذا النزاع انقضت وما يزال المتحاربون غير قادرين على الالتزام بهذه المسؤولية. هذا أمر صادم.”