اقيم معرض الفنون البصرية الايرانية في الكويت يوم الثلاثاء فی اطار مهرجانات “القرين” الثقافي وبدعوة من المجلس الوطني للثقافة والفنون الأداب الكويتية في متحف الفن الحديث.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية، أن معرض الفنون البصرية الايرانية “للفنان عليرضا محبي” افتتح يوم الثلاثاء بحضور أمين عام المجلس الوطني للثقافة الفنون والآداب الكويتي، ووزير الثقافة والإعلام السابق الكويتي، واعضاء جمعية الصداقة الكويتية الايرانية، ومجموعة من السفراء والدبلوماسيين الاجانب، وجمع من المواطنين الايرانيين المقيمين في الكويت وسفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى الكويت “محمد ايراني” في متحف الفن الحديث بالكويت التی ستستغرق حتى يوم الجمعة.

وصرح سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى الكويت “محمد ايراني” في تصريح ادلى للصحفيين، ان الفن الإيراني فن متنوع وغني في التراث الثقافي البشري و ما نراه اليوم في هذا المعرض هو قطرة من هذا البحر.

وبدوره اكد أمين عام المجلس الوطني للثقافة الفنون والآداب الكويتي على اهمية توسيع وتطوير العلاقات الثقافية بين البلدين الجارين المسلمين مضیفا إن عرض الفن الإيراني في الكويت يساهم في الغناء الثقافي في الكويت.