أعلن وزير الطرق وبناء المدن الايراني “محمد اسلامي” اليوم الاربعاء انه يجب أن يبقى الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية المنكوبة كأحد العناصر الرئيسية كشف اسباب الحادث داخل البلاد، وإذا واجه فريق المراجعة مشكلة لقراءة ذاكرة الصندوق الأسود للطائرة سيتم اتخاذ قرار آخر بهذه الشأن.

وأفادت شيعة برس، أن وزير الطرق وبناء المدن الايراني “محمد اسلامي” اعلن في تصريح ادلى به على هامش إجتماع مجلس الوزراء الذي عقد صباح اليوم الاربعاء، خلال زيارته الى أوكرانيا انه “أحمل رسالة تعزية الرئيس الايراني “حسن روحاني”، إلى الحكومة والشعب الأوكرانية”.

وأضاف اسلامي: بعد تسليم رسالة التعازي، عقدنا اجتماعات مع الرئيس الاوكراني وبعض أعضاء مجلس الوزراء الأوكراني الذين شاركوا في مناقشة تحطم الطائرة حيث جاءت القضايا التي طرحت في هذه الاجتماعات في بيان الرئيس الاوکراني وانهم شكروا إيران على تعاونها ومساعدتها في التحقيق بهذا الأمر.

واوضح وزير الطرق واعمار المدن الايراني بان فك شفرة الصندوق الاسود للطائرة الاوكرانية المنكوبة سيجري في ايران، وان العمل جار لاعداد المعدات والبرمجيات اللازمة لهذا الامر.

وصرح اسلامي ان هذا الحادث وقع في ايران ومسؤولية التحقيق تقع على عاتق منظمة الطيران المدني الايراني وفقا للمعايير الدولية وقوانين منظمة الطيران المدني الدولي “إيكاو”.

يذكر ان طائرة ركاب أوكرانية من طراز “بوينغ 737 تحطمت في سماء ايران  8 يناير/ كانون الثاني الجاري، وعلى متنها 167 راكبا منهم 164 ايرانيا، ومن جنسيات  اخرى منها كندية وبريطانية وسويدية وأفغانية ./انتهى/