التقى وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف صباح اليوم الخميس في نيودلهي بوزيرة الخارجية الاسترالية.

وأفادت شيعة برس، ان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف التقى اليوم الخميس بوزيرة الخارجية الاسترالية وتباحثا معا حول قضايا ذات اهتمام مشترك.

ووصل وزير الخارجية الايراني مساء امس الى نيودلهي للمشاركة في مؤتمر “رايسينا للحوار” الدولي؛ و فضلا عن حضوره اعمال المؤتمر والقاء كلمة فيه، التقى ظريف بعدد من كبار المسؤولين الهنود وايضا الشخصيات الاجنبية المشاركة في هذا الحدث الدولي، بمن فيهم رئيس وزراء الهند “نارندرا مودي” ومستشار الامن الوطني في هذا البلد “اجيت دوال”، و وزير خارجية استونيا، ومستشار الامن الوطني الافغاني “حمد الله محب”، باحثا مع الاخير في اهم التطورات الاقليمية ولاسيما عقب جريمة اغتيال الفريق الشهيد قاسم سليماني واخر المستجدات السياسية فيما يخص الحوار والسلام داخل افغانستان.

كما والتقى ظريف خلال هذا المؤتمر بوكيل وزارة الخارجية الالمانية في الشؤون الامنية نيلس أنان، حيث وجه انتقاداته للتقاعس الاوروبي بشان الاتفاق النووي، معتبرا أن الاجراء الاوروبي في استخدام الية فض النزاع خال من اي نزعة شرعية ومن حيث السياسي يعد خطأ استراتيجيا فادحا.

وجرى صباح اليوم الخميس لقاءا بين ظريف والممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل حيث اشار ظريف الى الاداء الاوروبي المتدني بشان الاتفاق النووي وسرد أخطائهم مع ذكر الأدلة والوثائق، داعيا أوروبا بتحسين تصرفاتها مع ايران والاتفاق النووي./انتهى/.