صرح اللواء “موسوي” بأنه من غير المقبول والممكن أن تُنسى إنجارازات الحرس الثوري بما حققه من أمن وعزة للبلاد، بسبب خطأ إنساني، ولن نسمح للعدو ان يستغل الحادثة لزعزعة امن البلاد.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية أن قائد للجيش الايراني الإيراني اللواء “سيد عبد الرحيم موسوي” قال في مراسم تأبين ضحايا الطائرة الاوكرانية المنكوبة: إن الحادثة الأليمة التي حصلت وأدت إلى وفاة عدد من المواطنين الإيرانيين، أليمة جداً وذرفت لها دموع حماة البلاد في القوات المسلحة.

واكد اللواء على أنه لا يجب لخطأ إنساني أن يمحي الإنجازات المباركة للحرس الثوري، بما قدمه للبلاد من امن وعزة وغيرها من الإنجازات.

وتابع القائد العام للجيش: “طوال الاعوام الاربعين الماضية كان للحرس الثوري حضور مميز وحساس في المجالات العسكرية والامنية والبنائية، تلك الإنجازات العظيمة التي يقر بها العدو والصديق.

وشدد “موسوي ” على انه لن نسمح لأمريكا المجرمة أن تؤذي إيران وتسبب بمشاكل للجيش والحرس الثوري.

وأضاف موسوي، لن نسمح للعدو ان يستغل الحادثة الأليمة التي احزن الجميع، وان يلعب لعبته الإعلامية الخبيثة ويستخدم تلك الحادثة لزعزعة الأمن والإستقرار. /انتهى/