أكد مساعد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية في الشؤون العلمية والتقنية، يوم الاثنين، ان طهران قطعت شوطا كبيرا في مجال الابداع، وتتبوأ منذ عامين مكانتها بين 50 مدينة مبدعة في العالم.

وافادت وكالة شيعة برس أن مساعد رئيس الجمهورية للامور العلمية والتقنية “سورنا ستاري” صرح اليوم، خلال فعاليات المعرض الثالث تحت عنوان “طهران الذكية” المقام في برج ميلاد: نظام المدن الذكية هو نظام جديد يمكننا استخدامه في مناح عديدة من مناحي الحياة في العاصمة طهران، والذي سيؤدي إلى تطوير ملحوظ ونقلة جدية في المدينة.

وأشار “ستاري ” إلى إمكانية إعمال نظام “المدينة الذكية” بالإتكاء على الخبرات المحلية قائلاً: لا يمكننا مقايسة نظام التكسي اليوم ب4 سنوات سابقة، حيث أشرنا منذ أربع سنوات أنه لا يمكن الوقوف في وجه هذا النظام الجديد الذي يعتمد على التطبيقات الحديثة الذكية.

وتابع مساعد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأمور العلمية والتقنية، التطور التقني للمدينة يمكنه أن يؤثر إيجاباً على نواحي مختلفة من مناحي الحياة ويمكنه توفير خدمات جديدة على المستويات كافة كالنقل والمواصلات وغيرها من الخدمات وعليه فسوف تتمكن البلديات من زيادة عائداتها عن طرق نظام “المدينة الذكية”.

وأضاف “ستاري” انه يجب التركيز والإعتماد واستغلال الشباب الذين يمتلكون رؤوس أموال فكرية وإبتكارات جديدة ويجب دعمهم بالمال والمتطلبات كافة.

وخلص مساعد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأمور العلمية والتقنية فيما يتعلق بترتيب المدن على أساس تطورها إلى أن العاصمة طهران احتلت المرتبة ال41 ضمن أكثر 50 مدينة تطوراً على مستوى العالم. /انتهى/