قال رئيس السلطة القضائية حجة الإسلام سيد ابراهيم رئيسي إن الذين استغلوا الظروف في الآونة الأخيرة وقاموا بأعمال عنف تنتظرهم عقوبات مغلظة.

وأفادت وكالة شيعة برس، أن رئيس السلطة القضائية حجة الإسلام سيد ابراهيم رئيسي قال – أمام حشد من الطلاب – إن الذين استغلوا الظروف في الآونة الأخيرة وقاموا بأعمال عنف تنتظرهم عقوبات مغلظة لأنهم روعوا المواطنين وحرقوا ممتلكات عامة وألحقوا الضرر مكاسب الناس.

وأضاف رئيس السلطة القضائية أن أمن الدولة هو قضيتنا الأكثر أهمية ولن نسمح تحت أي ظرف من الظروف أن تتعطل مصالح الناس، مشيرا إلى أن جمهورية إيران الإسلامية تعتبر كأكثر الدول أمنا في المنطقة، وأن دماء الشهداء وتضحياتهم نصب أعيننا ولن نسمح أبدا لأعدائنا أن يتعدوا على أمن الوطن.