قائد مقر خاتم الأنبياء التابع للحرس الثوري الإيراني اللواء غلام علي رشيد قال إنه نحذر أعداء الشعب الإيراني ولاسيما الولايات المتحدة الأمريكية أن تتجنب السلوك الخاطئ وأن تتصرف بسؤولية لعدم تعريض قواتها للخطر.

وأفادت وكالة شيعة برس، أن قائد مقر خاتم الأنبياء التابع للحرس الثوري الإيراني اللواء غلام علي رشيد قال إن على الأمريكيين أن يتجنبوا عن أي سلوك خاطئ في منطقة الخليج الفارسي ومضيق هرمز قد يعرض قواتهم للخطر وأن يتصرفوا بحكمة ومسؤولية مشيرا إلى أنه يتطلب اتخاذ إجراءات وسياسات مناسبة لمنع نشوب الحرب بدلا من الكلام و إرسال رسائل.

وأكد غلام علي رشيد – على هامش مناورة عسكرية – أنه وبفضل الله قواتنا المسلحة المتشكلة من الجيش والحرس الثوري باستخدام كل أدوات وطاقات قوتهم المتاحة لهم لا يقومون بتحليل التهديدات الموجهة للبلاد فقط إنما مستعدون للغاية للرد على الصعيدين الدفاعي والهجومي.

وأضاف أن بلاده لا تسعى إلى الحرب ولكنها ستدافع بكل قوة عن مصالح الشعب الإيراني ضد أي تهديد أو اعتداء مبينا أن جميع القوات المسلحة بما في ذلك قوات البرية والبحرية التابعة للجيش والحرس الثوري وكذلك قوات الدفاع الجوية والصاروخية على أتم الاستعداد للتحرك ضد أي إجراء قد يتخذه العدو.