استهدف الكيان الصهيوني اليوم منزل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي “بهاء أبو العطا” في حي الشجاعية شرق قطاع غزة ومنزل القيادي “أكرم العجوري” في سوريا، وأعقب عمليات الإستهداف ردوداً موجعة من قبل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية أن آلة غدر الكيان الصهيوني استهدفت منزل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي “بهاء أبو العطا” في حي الشجاعية شرق القطاع، والقيادي “أكرم العجوري” في سوريا، ما دفع المقاومة الفلسطينية للرد بقوة على تلك الاجراءات.

البطش: صواريخ المقاومة ستبقى تهديداً للمحتلين

وأكد عضو المكتب السياسي في حركة الجهاد الإسلامي “خالد البطش” في مراسم تشييع الشهيد “بهاء أبو العطا”، بأن صواريخ المقاومة الفلسطينية ستبقى تهديداً جدياً للكيان الصهيوني.

وأضاف “البطش”، لن تهدأ صواريخنا في استهداف الأراضي المحتلة مالم تتوقف إعتداءات الكيان بحق أبناء شعبنا.

وتابع عضو المكتب السياسي، “ليس لدينا خيار إلا المقاومة، وإن شيئاً لن يوفنا عن الرد على إعتداءات الكيان الصهيوني.

برهوم: العدو غافلٌ عن قدرة المقاومة

وأشار المتحدث باسم حركة حماس “فوزي برهوم” إلى أن اغتيال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أمر خطير على المقاومة، الامر الذي يوضح بأن الكيان الصهيوني خطط منذ وقت طويل لعملية الإغتيال.

وأكد “برهوم” قائلاً: مستحيل ان تذهب قطرة واحدة من دماء الفلسطينيين دون رد، وعلى العدو ان يعلم أنه سيدفع ثمنا غاليا نتيجة أعماله.

وتابع “برهوم”، المقاومة الفلسطينية بدأت عملية الرد على استهداف القيادي “بهاء أبو العطا” واكد على أن غرفة العمليات المشتركة بأحسن احوالها وأنه تم عقد جلسات متتالية بين فصائل المقاومة لدراسة كيفية الرد، وان العدو الصهيوني غافل عن القدرة التي تتمتع بها المقاومة الفلسطينية.

هذا واستهداف “العجوري” في دمشق، أدى إلى ارتقاء أحد أبناء القيادي ومرافقه شهيدين في سبيل الله.

رد حماس على استهداف “بهاء أبو العطا”

قدمت حركة حماس في بيان لها التعازي في استشهاد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي “بهاء أبو العطا” مؤكدةً في بيانها على ان طريق المقاومة مازال مستمراً وأن اغتيال أبو العطا لن يمر بدون رد.

وحملت الحركة العدو الصهيوني المسؤولية التامة عن عواقب الإستهداف.

استهداف منزل القيادي في الجهاد الإسلامي “أكرم العجوري” في دمشق

وصرحت حركة الجهاد الإسلامي في بيان لها عن استهداف منزل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي “أكرم العجوري” في دمشق، حيثأسفر الإستهداف عن ارتقاء نجل القيادي “أكرم العجوري” ومرافقه شهيدين في سبيل الله وإعلاء كلمة الحق.

“تل أبيب” تحت مرمى صواريخ المقاومة

وأصدرت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي بياناً جاء فيه أن جواب المقاومة على إعتداء الكيان الصهيوني سيكون موجعاً.

وجاء في البيان أن سرايا القدس استهدفت مستوطنة عسقلات وسديروت بعدة صواريخ.

قرابة المليون صهيوني يختبئون في الملاجئ

كما صرحت وزارة خارجية الكيان الصهيوني في تغريدة لها على “تويتر” بان صافرات الإنذار دوت في جنوب ومركز أراضي فلسطين المحتلة، ما أدى إلى هرع  ما يقارب مليون مستوطن إلى الملاجئ.

وافادت الوزارة بأن المقاومة الفلسطينية أطلقت قرابة ال50 صاروخ باتجاه المدن الفلسطينية المحتلة.

القبة الحديدية تثبت فشلها مجدداً في اعتراض صواريخ المقاومة

وصرح المتحدث باسم جيش الإحتلال “افيخاي أدرعي” بأن المقاومة الفلسطينية أطلقت إلى حد الآن قرابة ال50 صاروخ.

وادعى “أدرعي” بأن القبة الحديدية لم تعترض سوا 20صاروخا من أصل 50 أي أنه هنالك 30 صاروخا تمكن من الوصول إلى الأراضي المحتلة.