أعلن رئيس جامعة الدفاع العليا عن تشكيل “مدرسة الحكم” بموافقة قائد الثورة الإسلامية في إيران.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية، أن رئيس جامعة الدفاع العليا العميد “احمد وحیدی” أشار في المؤتمر الشعبي الأول للحكم الإسلامي الذي عقد امس “الثلاثاء” في جامعة الدفاع العليا، إلى أهمية مسألة الحكم الاسلامي في تكوينة الجمهورية الإسلامية الإيرانية قائلاً: لقد تم إحداث مدرسة “الحكم” التي سميت باسم “شهيد بهشتي” والتي تسعى إلى تحقيق الحكومة الإسلامية العالمية، والتي بدورها تقوم على تربية الأفراد والقوات على إنشاء الحكومة الإسلامية في المستقبل.

وأضاف فيما يتعلق باختلاف الرؤية بين منظومة الحكم الغربي والإسلامي قائلاً: نظام الحكومة في الغرب اعتمد كل الإعتماد على نظريات “هابز” والذي يعزز الفكر المادي والمصالح الفردية ويقوي أنانية الفرد ليصل إلى أكبر حد من الفائدة الشخصية بأي ثمن كان،  أما الحكم الاسلامي فمبناه العدل والمساواة وإيصال الإنسان إلى الكمال،

وتابع منتقدا نظام الحكم الغربي: نظام الحكم الغربي خلف آفات ومصائب عديدة وآخرها مسألة الطبيعة التي جلبت إنتباه الجميع مؤخراً، وأما عن نظام الحكم الإسلامي فهو يهتم بجمييع مناحي الحياة مما فيها مسألة الطبيعة. /انتهى/