اكد رئیس قسم زراعة القلب في مستشفى “مسیح دانشوري” الى إجراء من 70 إلى 90 عملیة زراعة قلب سنویاً في إیران بمعدل وسطي.

وأفادت وكالة مهر للانباء أن الدکتور بابك شریف کاشاني نوه على هامش المؤتمر الرضوي الدولي الثامن لأمراض القلب والعروق الى انه نظرا إلى التطورات العلمیة والتقنیة التي شهدتها إیران بات من الممكن معالجة جمیع أنواع القصور القلبي داخل البلاد من قبل الأطباء الإیرانیین. 

وأضاف: هناك عوامل تؤدي إلى الإصابة بحالات القصور القلبي كالاختلال في عمل الغدة الدرقیة، وعدم انتظام ضربان القلب، ومرض سکر الدم، ومرض اختلال ضغط الدم.

واوضح رئیس قسم زراعة القلب فی مستشفى “مسیح دانشوري” ان الوقایة من الأمراض القلبیة تستلزم الحرکة والقیام بنشاطات فیزیائیة، والتغذیة الصحیحة والابتعاد عن التدخین، قائلا: من عوارض القصور القلبي ضیق التنفس، والضعف الجسماني، وعدم القدرة على القیام بالأعمال الیومیة../انتهى/