اعرب المتحدث باسم الخارجية الايرانية عن أمله بأن يستعيد الهدوء والاستقرر الى لبنان في ظل التضامن بين كافة شرائح المجتمع وتلبية جميع مطالب الشعب اللبناني.

وأفادت شيعة برس، أن المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي صرح فيما يتعلق بالظروف التي يشهدها لبنان سيما بعد تقديم سعد الحريري استقالته عن منصب رئيس الوزراء، صرح: نأمل ان يتجاوز لبنان حكومة وشعبا هذه المرحلة الحساسة والخطرة بنجاح عبر التضامن والتكاتف فيما بينهم.

وقال موسوي: أن الجمهورية الاسلامية في ايران تؤكد على التلاحم والوحدة والتضامن بين كافة اطياف المجتمع اللبناني بكافة احزابه وشخصياته، من اجل الحفاظ على الاستقرار والهدوء وتلبية المطالب المشروعة للشعب اللبناني./انتهى/