استقبل رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون اليوم رئيس الحكومة سعد الحريري الذي تقدم له باستقالته.

وكان الحريري قد أعلن في وقت سابق اليوم أنه يضع استقالة حكومته في تصرف رئيس الجمهورية، إثر المظاهرات المستمرة منذ حوالي الأسبوعين في لبنان والمطالبة برحيل جميع الطبقة السياسية الحاكمة في لبنان، بسبب اتهامها بالفساد.

واجتمع الحريري بعون في قصر الرئاسة ببعبدا في لقاء دام لبضعة دقائق فقط، غادر بعده الحريري دون الإدلاء بأي تصريح.

وإثر الاجتماع ورد على حساب رئاسة الجمهورية اللبنانية على “تويتر” تغريدة جاء فيها: “رئيس الحكومة سعد الحريري قدم كتاب استقالته إلى الرئيس عون: مقتنع بضرورة إحداث صدمة إيجابية وتأليف حكومة قادرة على مواجهة التحديات”.

من جهته، قال مصدر بالرئاسة لوكالة “رويترز” إن عون يدرس خطاب استقالة الحريري وإنه لن يطلب من الحكومة الاستمرار في “تسيير الأعمال” (أي إدارة شؤون البلاد بصفة مؤقتة) اليوم الثلاثاء./انتهى/