قال مدير مكتب الرئيس الايراني “محمود واعظي”، اليوم الأربعاء، إن الجمهورية الإسلامية ليست لديها نية في الفترة الحالية الانضمام إلى مجموعة العمل المالي الدولية (FATF).

واشار واعظي، في تصريح أدلى به للصحفيين على هامش اجتماع مجلس الوزراء اليوم الاربعاء، الى الاتفاق الاخير بين روسيا وتركيا حول شمال سوريا، موضحاً: أن ذلك الموضوع لم يبحث في الاجتماع الا أن موقف ايران يتسم بالوضوح.

واضاف: إن ايران تتفهم الشؤون الامنية لتركيا وتقر رسميا بها الا أنه يجب الحفاظ على وحدة الاراضي السورية ولاينبغي ان تؤدي هذه الهجمات الى تقسيم سوريا.

وتابع: يبدو أن اتفاق يوم أمس يصب في هذا الاطار وبشكل عام فان ايران ترحب بعدم تأجيج الحرب مرة اخرى.