صرح عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي “علاء الدين بروجردي” قائلاً: حيل أمريكا والسعودية لم تجدي نفعاً في التأثيرعلى العلاقات التاريخية الإيرانية العراقية، وفشلوا أيضاً في التقليل من مشاركة الزوار في مسيرات الأربعين.

وافادت وكالة شيعة برس الاخبارية أن”عضو لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي” قال في إشارة منه إلى المؤامرة السعودية الأمريكية التي ترمو إلى زعزعة الامن في العراق: “إن سياسة أمريكا في العراق هي سياسة إحتلال، حيث أنها عملت على تبديل العراق إلى واحدة من ولاياتها، إلا انه وبمساعدة الجمهورية الإسلامية الإيرانية فشلت أمريكا في تحقيق مآربها، وسوف تستمر إيران في دعم العراق حكومة وشعباً”.

وأشار إلى ان أمريكا والسعودية يستشيطون غضباً من سياسات الجمهورية الإسلامية الإيرانية في العراق وسورية، وحاولوا مواجهتها عسرياً وإعلامياً وسياسياً.

واضاف ” بروجردي”، حيل أمريكا والسعودية لم تجدي نفعاً في التأثير على العلاقات التاريخية الإيرانية العراقية، وفشلوا أيضاً في التقليل من مشاركة الزوار في مسيرات الأربعين.

وصرح بأن اللقاءات الاخيرة للحشد الشعبي وأيضاً حضور مواكب الأربعين في العراق، لقاء مقتدا الصدر بآية الله العظمى السيد علي خامنئي، جميعها اعمال كفيلة بتعمييق العلاقات العراقية الإيرانية وإزعاج امريكا والسعودية.

هذا وقد اشار إلى محاولات السعودية في جذب مقتدى الصدر إلى حلفها، واكد على أهمية زيارة الصدر بيت قائد الثورة الإسلامية. /انتهى/