أجرى وزير الخارجية محمد جواد ظريف، اتصالات هاتفية منفصلة مع نظرائه في روسيا والعراق وسوريا وبحث معهم آخر التطورات على صعيد المنطقة، والحرب شمالي سوريا.

وأفاد القسم الاعلامي في وزارة الخارجية يوم الخميس، ان هذه المباحثات ستستمر خاصة مع كبار المسؤولين في دول المنطقة.

يذكر، ان تركيا بدأت هجماتها العسكرية على شمالي سوريا الأسبوع الماضي.

وأسمى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هذه الهجمات بـ “عملية نبع السلام”؛ معلنا انها جاءت ضد حزب العمال الكردستاني (PKK) ووحدات حماية الشعب (YPG) .

وواصلت تركيا هجماتها على شمالي سوريا رغم المعارضات الاقليمية والدولية الواسعة./انتهى/