أعلن نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، أن تركيا وافقت على وقف إطلاق النار بشمال سوريا من أجل السماح لمقاتلين أكراد بالانسحاب.

وافادت وكالة شيعة برس الاخبارية أن نائب الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​، ​مايك بنس​، صرح في مؤتمر صحافي في أنقرة بختام محادثاته مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان بشأن العملية العسكرية التركية في سوريا، أنّ “الولايات المتحدة الأميركية و​تركيا​ اتفقتا على وقف إطلاق النار في سوريا، وتركيا وافقت على وقف العمليات العسكرية في شمال سوريا”.

ولفت إلى أنّ “تركيا والولايات المتحدة اتّفقتا على حماية السجون في شمال سوريا وعلى مواجهة تنظيم “داعش”، وترامب ممتن لقرار اردوغان بوقف النار”، موضحًا “أنّنا أجرينا اتصالات مع “قوات سوريا الديمقراطية” لضمان انسحابها مسافة 20 ميلًا من الحدود، وسنرتّب عمليّة سحب القوات الكردية من المنطقة الحدودية مع تركيا بعمق 20 ميلًا”، مشدّدًا على أنّ “الاتفاق مع تركيا أنقذ حياة ملايين الأرواح”.

وكشف بنس أنّ “الاتفاق يتضمّن عدم قيام تركيا بأيّ عمليّة عسكريّة في مدينة عين العرب (كوباني)”، مشيرًا إلى أنّ “ترامب وافق على سحب العقوبات الاقتصادية على تركيا بعد تنفيذ الاتفاق”./انتهى/