اكد الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله خلال كلمته في المجلس العاشورائي الاسبوعي في مجمع سيد الشهداء “ع”، أنه لا يمكن لأحد أن يؤمّن للأميركي ويراهن على الاتفاق معه لأن مصيره سيكون الخذلان.

وأشار السيد نصرالله الى أن الأميركيين تخلوا عن الأكراد في ليلة وضحاها وتركوهم، وهذا مصير كل من يراهن على اميركا.

ولفت السيد نصرالله الى أن كل التجارب تؤكد أن الأميركيين لا يحفظون حلفاءهم ولا يحترمون الاتفاقات.‎

المصدر: العهد