وجه مساعد وزير الخارجية الايراني في الشؤون السياسية عباس عراقجي انتقادا لاذعا للتصرفات الامريكية واجراءاتها التفردية ومساعيها من اجل تغيير القواعد الدولية، معتبرا أن تزامن عقد اجتماع وزراء اعضاء منظمة التعاون الاقتصادي الدولية (إكو) مع تشديد الاجراءات اللا مشروعة والتفردية لواشنطن مهم للغاية.

هذا وأضاف عراقجي في كلمة له في أجتماع منظمة التعاون الاقتصادي الدولية (إكو) الذي انعقد بالتزامن مع اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة: أن الاجراءات الامريكية تهدد مستقبل البلدان النامية وتجعله غير قابل للتكهن، كما ان فرض ارادة قدرة واحدة على باقي الشعوب يؤثر ايضا في التنمية والرخاء لدى الاجيال القادمة.

وأضاف: في ظل هذه الظروف التي يتم استهداف اركان التعددية بشكل غير مسبوق، تعد منظمة “اكو” نموذجا يحتذى به للتعددية الناجحة وشعائر واهداف وقيم رفيعة المستوى، تمكنت من خلق أجواء ملائمة لتعزيز التعاون واجراء المشاريع المهمة في المنطقة.

ووفقا لوكالة مهر للأنباء، اعتبر عراقجي أن منظمة إكو لم تصل بعد الى المستوى المطلوب لتلبية توقعات شعوب المنطقة لكنها حققت تطورا ملحوظا لحد الان، مؤكدا على ضرورة السعي من اجل رفع النواقص والمساعدة على تحسينها ودفعها الى الامام.

واكد عراقجي أن من المهم جدا أن تلتزم الدول الاعضاء في منظمة إكو بتعهداتها وأن تتحلى بالإرادة السياسية اللازمة للتوصل الى نتائج مهمة في المستويات المطلوبة، معربا عن أمله بان تتمكن المنظمة من خلق تحول ملحوظ على صعيد نشاطاتها عبر جهود الاعضاء وتركيزهم على اجراء المشاريع والمبادرات الجديدة في اطار اهداف “أكو ويجن 2025” سيما في مجال التجارة والشحن والنقل والسياحة./انتهى/