أفصح المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي، عن إنهاء المراحل القانونية المتعلقة برفع الحجز عن سفينة “إستنا ايمبرو”.

وأفادت شيعة برس، أن المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي غرد على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي تويتر: بعد متابعة وزارة الخارجية والتعاون القيم من قبل الجهاز القضائي ومؤسسة الموانئ والملاحة البحرية، فقد تم اليوم الانتهاء من مراحل رفع الحجز عن سفينة “استنا ايمبرو”.

وتابع: التحقيق في بعض الانتهاكات والأضرار البيئية لا تزال مفتوحة، تعهد صاحب السفينة وقبطانها في رسالة خطية بقبول قرار المحكمة.

وإحتجزت القوة البحرية التابعة لحرس الثورة الإسلامية الإيرانية يوم 19 تموز/يوليو الماضي السفينة البريطانية بطلب من منظمة الموانئ والملاحة البحرية في محافظة هرمزكان جنوبي إيران بسبب تعطيل السفينة لنظام تحديد المواقع (جي بي إس) وإلقاء النفايات النفطية في مضيق هرمز.

وفي تصرف إنساني أقدمت إيران على إطلاق سراح أعضاء طاقم السفينة البريطانية يوم 4 أيلول/سبتمبر الجاري./انتهى/.