في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أشار رئيس الوزراء الياباني آبي شينزو إلى تصاعد التوترات في الشرق الأوسط، واصفا فتوى قائد الثورة الاسلامية بحرمة إنتاج الأسلحة النووية والحفاظ عليها واستخدامها بالقيمة، وأثنى عليها.

وقال آبي اليوم الاربعاء “رؤيتي التي لا تتغير هي حث ايران كقوة كبرى في المنطقة على التحرك انطلاقا من تاريخها العريق.

وسعى آبي في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، إلى تحقيق توازن بين إيران والولايات المتحدة، مما يعكس رغبة بلاده في الحفاظ على علاقات ودية وطويلة الأمد مع إيران ضد الضغوط الأمريكية./انتهى/