أكد الكاتب والمحلل السياسي حسين البخيتي أن العدوان السعودي ارتكب مجزرة بحق الشعب اليمني بعد مبادرة صنعاء للسلام، ما أسفرت عن وقوع 16 شهيدا جراء استهداف طيران العدوان منطقة الضالع في اليمن.

وقال البخيتي خلال مقابلة خاصة مع قناة العالم الاخبارية، اليوم، إن السعودية كثفت عدوانها على مناطق المدينة والمكتظة بالسكان لاسيما بعد الهدنة التي عرضتها اليمن للسعودية، وموكدا أن “هذه الهدنة هي الأخيرة”.

وأضاف ان: “الجيش اليمني واللجان الشعبية سيقومون بهجمات على جرائم السعودية والرد اليمني قادم على مواصلة العدوان لمجازره”.

وتابع البخيتي: “دخلنا مرحلة الرد بعد رفض العدوان للهدنة التي عرضتها صنعاء وفي الساعات القادمة سنشهد هجمات اكبر على السعودية”، مشيرا الى ان الشعب اليمني هو من يستهدف السعودية ولتتهم من تريد.

وفي السياق ذاته، قال ان اميركا تتدخل في العدوان على اليمن منذ بدايته واستمرار الحرب هو هدف اميركي لتقسيم اليمن والسيطرة على ثرواتها، منوها ان العالم كله بات على علم بتفاصيل العدوان على اليمن.

كما قال الكاتب والمحلل السياسي ان مكتب مفوض الشؤون الانسانية في صنعاء يقوم بتوثيق كل جرائم السعودية، مشيرا الى ان جميع القوات الاميركية تاتي الى السعودية هي من اجل جني الاموال فقط.