ترك الرئيس الأميركي دونالد ترامب الباب مفتوحا أمام احتمال تخفيف الحظر عن إيران، وقال انه أقال مستشاره للأمن القومي جون بولتون لأنه ليس ذكيا خصوصا في تصريحاته التي اعتبرت تهديدا لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون.

وقال ترامب في حديثه للصحفيين، يوم امس، إن: “ايران أصبحت دولة مختلفة عما كانت عليه عندما وصلت للحكم وانا أؤمن انهم يريديون ابرام اتفاق اذا كان هذا صحيحا فهذا امرا جيد”.

وتابع “ان ايران تمتلك امكانات وطاقات مذهلة ونحن لا نبحث تغيير النظام لكن نأمل ان نتوصل الى اتفاق”.

وزعم ترامب انه لا يسمح لإيران بامتلاك سلاح نووي، وتابع زعمه بان مرحلة تخصيب اليورانيوم هي مرحلة خطيرة بالنسبة لطهران.

يذكر ان طهران طالما أكدت بان لا مكان اطلاقا للسلاح النووي في العقيدة الدفاعية للجمهورية الاسلامية الايرانية، وان هذه القضية فضلا عن كونها موثقة بفتوى قائد الثورة الاسلامية، فانه جرى اثباتها عبر الاتفاق النووي كذلك من خلال تنفيذ ايران لتعهداتها في اطاره والمؤكدة في تقارير صادرة عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية.