إذا افترضنا أن بوصلتك توجهك إلى “الشمال الحقيقي”، فأنت على خطأ لأن الإبرة الموجودة في البوصلة تتأرجح بين الشمال الحقيقي والشمال المغناطيسي، بسبب تقلبات المجال المغناطيسي للأرض.

ومع ذلك، في مرحلة ما خلال الأسبوعين المقبلين، ستشير البوصلات في غرينيتش، بالمملكة المتحدة، إلى “الشمال الحقيقي” لأول مرة منذ 360 عاما.

وتسمى الزاوية بين “الشمال الحقيقي” و”الشمال المغناطيسي” بـ”الانحراف” وتتغير باستمرار بسبب تقلب المجال المغناطيسي للأرض.

ولطالما كان الانحراف، على مدى مئات السنوات القليلة الماضية، سالبا، مشيرا إلى الغرب من “الشمال الحقيقي”، ما يعنى أن جميع إبر البوصلات أشارت إلى غرب “الشمال الحقيقي”. ولكن من المنتظر قريبا عبور إبرة البوصلة المكان الصحيح.

وتشير المواقع البريطانية إلى أن هذه الظاهرة قد لا تحدث في جميع أنحاء العالم، وربما تحتاج بعض المناطق إلى 20 عاما أخرى لتشهد هذا الحدث.

ومع ذلك، يقول الخبراء إن خط الانحراف الصفري، الذى يطلق عليه اسم agonic، يتحرك غربا بمعدل 20 كلم تقريبا، سنويا، وبحلول الشهر المقبل، ولأول مرة منذ نحو 360 عاما، ستشير إبرة البوصلة مباشرة إلى “الشمال الحقيقي” في غرينتش في لندن قبل أن تتحول ببطء شرقا.

المصدر: روسيا اليوم