يبحث وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف،الأثنين 2 ايلول في موسكو، مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، عدداً من القضايا من بينها الوضع في منطقة الخليج وقضية الاتفاق النووي.

وأفادت وكالة شيعة برس أن المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، صرحت في مؤتمر صحفي عقدته، اليوم الأربعاء، إنه من المتوقع أن يقوم وزير الخارجية الايراني ظريف بزيارة إلى موسكو في 2 سبتمبر للقاء لافروف، موضحة: “من المخطط بحث القضايا الملحة للتعاون الثنائي، إضافة إلى تبادل الآراء حول الأجندة الإقليمية والدولية، بما في ذلك خطة العمل الشاملة المشتركة والأوضاع في منطقة الخليج إضافة إلى بعض المواضيع الحيوية الأخرى”.

وأضافت زاخاروفا: “تتطور العلاقات الإيرانية الروسية متعددة الجوانب بصورة مكثفة على أساس مبادئ حسن الجوار والاحترام المتبادل، مع التصميم المشترك على التوسيع اللاحق للتعاون متبادل المنفعة في إطار مجالات مختلفة عدة وخاصة التجاري الاقتصادي”.

وأشارت زاخاروفا إلى أن الجانب الروسي مهتم “بمواصلة الحوار المبني على الثقة مع الشركاء الإيرانيين في سياق الاتفاقات التي توصل إليها الرئيسان الروسي والإيراني”، فلاديمير بوتين، وحسن روحاني، اللذان قالت إنهما “يجريان لقاءات ويتبادلان آراءهما بصورة دورية”. /انتهى/.