قام علماء من جامعة هارفارد الأمريكية بإجراء دراسات شاملة ومعمقة، وفي ضوء النتائج التي حصلوا عليها نشروا مقالاً بعنوان “نعم.. فصيلة دمكم تؤثر في صحتكم”.
وتناول المقال فصائل الدم لدى البشر، وأثبت أن أخطر فصيلة دم هي AB – سالب، مشيرين إلى أن 8 % من الأشخاص يملكون مثل هذه الفصيلة من الدم على الأرض.
وبحسب ما ذكره موقع “روسيا اليوم” يؤكد الباحثون بصورة خاصة أن الأشخاص الذين يحملون هذه الفصيلة نادرًا ما ينجبون، وإذا ما حصل ذلك فيكونون من جنس واحد فقط. وهناك حالات نادرة جدًّا لولادة أطفال من الجنسين.
ويشير العلماء في المقال إلى أن النساء اللاتي يحملن هذه الفصيلة من الدم أكثر عرضة للإصابة بالسرطان.
في سياق متصل بالموضوع أجرى علماء جامعة فيرمونت تجارب متعلقة بفصائل الدم، وأثبتوا أن الأشخاص الذين يحملون فصيلة دم AB (IV) Rh ذات ريسوس-rhesus سالب معرضون للإصابة بتغيرات في الدماغ، خاصة في مجال التفكير والذاكرة.
وأكد العلماء أن الأشخاص الذين يحملون هذه الفصيلة أكثر عرضة للإصابة بالخرف بنسبة 82 %، والإصابة بالجلطة الدماغية.. ورجحوا السبب بأن جهاز المناعة لدى هؤلاء الأشخاص ضعيف؛ لذلك يمكن أن يصابوا بأمراض جميع الذين يتواصلون معهم.
إلى هذا ينصح الطبيب أليكسي بورتنوف، الخبير بأمراض الدم، جميع مَن يحمل هذه الفصيلة من الدم باتباع نظام غذائي صحي وصحيح، والامتناع عن تناول الأغذية الدهنية والزبدة.

المصدر: روسيا اليوم