أكد قائد جامعة “القيادة والاركان” التابعة للجيش الايراني (دافوس) أن هذه الجامعة تعتزم على ايفاد عدد من طلابها الى البلدان الصديقة والحليفة مع الجمهورية الاسلامية.

وأفادت وكالة شيعة برس الاخبارية، أن قائد جامعة “القيادة والاركان” التابعة للجيش الايراني (دافوس) العميد “حسين ولي وند زماني” صرح في افتتاحية الدورة الثلاثين لادارة الدفاع التي اقيمت صباح اليوم الاحد، صرح: أختير 450 شخصا من بين 1000 شخص نجحوا في اختبار امتحان الدخول للجامعة، وبعد المقابلات التي أجريت مع هؤلاء لمدة شهر، تم اختيار 260 شخصا من قوات الجيش ووزارة الدفاع وهيئة الاركان العامة للقوات المسلحة ، الى جانب طلاب اجانب من الدول الحليفة والصديقة مع الجمهورية الاسلامية.

وبالاشارة الى ان معايير اختيار ضباط “دافوس” كانت دقيقة وجيدة جدا هذا العام قال: طلاب هذه الدورات من جامعة “القيادة والاركان” التابعة للجيش الايراني سيخلقون الارضية لإيجاد تحول بناء في الجيش في المستقبل.

وأضاف ولي وند زماني: جدول اعمال جامعة “دافوي” لازال يتضمن إيفاد الطلاب الى البلدان الحليفة لإيران./انتهى/.