صرح سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي بانه لا يتصور ان يكون قادة اميركا حمقى لدرجة شن الحرب على ايران.

وفي حوار اجرته معه اسبوعية “دي زايت” الالمانية حول مدى احتمال حدوث مواجهة عسكرية بين ايران واميركا قال، اننا نعلم جيدا بان هنالك متشددون في الادارة الاميركية وخارجها ، من ضمنهم جون بولتون مستشار الامن القومي الاميركي وهو الذي اقترح مرارا شن الحرب على ايران لكنني لا اتصور ان يكون قادة اميركا حمقى لدرجة شن الحرب على ايران، ونحن ضمن تاكيدنا على ان ايران لا تسعى وراء الحرب الا انهم يدركون تماما مدى قوة ايران وما تملكه من ادوات للرد.