كشفت دراسة جديدة أن الجلوس لفترات أقل، والإكثار من الحركة يرتبطان بحياة أطول.

وإذا قمت باستبدال 30 دقيقة من وقت الجلوس بـ30 دقيقة من النشاط البدني الخفيف في اليوم، فإنك بذلك تخفض خطر الموت المبكر بنسبة 17٪.

وإذا قمت باستبدال 30 دقيقة من وقت الجلوس بـ30 دقيقة من التمارين المعتدلة إلى القوية، فإنك بذلك تخفض خطر الموت المبكر بنسبة 35٪.

ووجد الباحثون في الدراسة التي نُشرت في المجلة الأمريكية لعلم الأوبئة أن استبدال وقت الجلوس بالتمارين والحركة يرتبط بفائدة، لكن استبدال فترات جلوس طويلة بفترات جلوس قصيرة، ليس كذلك. وتوصي الكلية الأمريكية للطب الرياضي بأن يمارس ​​البالغون 150 دقيقة من التمارين الرياضية أسبوعياً.

فهل ستشجعك هذه النتائج على أن تصبح أكثر نشاطاً في حياتك اليومية؟

المصدر: سي ان ان