أكدت الولايات المتحدة في بيان وجهته إلى مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنها منفتحة على إجراء مباحثات دون شروط مسبقة مع إيران ومستعدة لتطبيق كامل العلاقات معها.

وذكر البيان الأمريكي أمام اجتماع استثنائي لمجلس الوكالة الدولية للطاقة الذرية “ليس هناك سبب معقول يدعو إيران لتوسيع برنامجها النووي ولا توجد طريقة لقراءة هذا على أنه أي شيء سوى محاولة فظة وواضحة لابتزاز أموال من المجتمع الدولي.

“ندعو إيران إلى العدول عن خطواتها النووية الأخيرة ووقف أي خطط لإحراز مزيد من التقدم في المستقبل. لقد أوضحت الولايات المتحدة أننا منفتحون على التفاوض دون شروط مسبقة وأننا نقدم لإيران فرصة للتطبيع الكامل للعلاقات”.