أكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني للشؤون الدولية، حسين امير عبداللهيان، ان السبيل الوحيد لخلاص الرئيس الاميركي ترامب هو تغيير سلوكه في مواجهة المنطق القوي للقيادة والشعب الايراني.

وقال امير عبداللهيان في تغريدة على صفحته الشخصية في موقع تويتر: ان السبيل الوحيد لخلاص الرئيس الاميركي ترامب هو تغيير سلوكه في مواجهة المنطق القوي للقيادة والشعب الايراني العظيم، هو غير مؤهل حتى للحديث عن حظر قائد الثورة الاسلامية، إنه يريد أن يفعل شيئا يحظى باهتمام الإمام الخامنئي ولكنه تلقى بالفعل الإجابة.

وكان المساعد الخاص لرئيس البرلمان الايراني قد حذّر في وقت سابق وبعد اسقاط الطائرة الاميركية المسيرة، ترامب من مغبة ارتكاب اي خطأ ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وفي تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” كتب عبداللهيان: تحذير الى ترامب! ان اخطأتم فان كلمة الفصل ستكون للجمهورية الاسلامية الايرانية في نهاية المطاف باقتدار.

واضاف: ان ترامب ومتطرفي البيت الابيض تلقوا اليوم رسالة صارمة من جزء صغير جدا من قدرات الجمهورية الاسلامية الايرانية العظيمة في اسقاط الطائرة الاميركية المسيرة المتطورة المعتدية.