أحبط مجلس الشيوخ الأمريكي تشريعا كان سيمنع الرئيس دونالد ترامب من مهاجمة إيران من دون الحصول على موافقة مسبقة من الكونغرس، إلا في حالة الدفاع عن النفس.

وجرى ذلك بعد تأييد 50 عضوا للمشروع ورفض 40 وامتناع 10 أعضاء عن التصويت، وهو ما ضمن عدم حصوله على الأصوات الـ60 اللازمة لإقراره من قبل المجلس كتعديل لمشروع قانون سياسة الدفاع السنوية .

ويقول معارضو التشريع الجمهوريون إنه سيفرض قيودا غير ضرورية على الرئيس ترامب إذا واجه تهديدا من إيران.

في حين أن الديمقراطيين المؤيدين لمشروع القانون، أوضحوا أنه ضروري لضمان احتفاظ الكونغرس بحقه الدستوري في منح السماح باستخدام القوة العسكرية، لتقليل فرص “الحسابات الخاطئة” التي قد تدفع البلاد إلى حرب طويلة.

المصدر: روسيا اليوم