اوضح وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن عازمة وجادة في الاستفادة من حقوقها، بما في ذلك وقف تنفيذ التزاماتها ولن تتأثر بالضغوط السياسية والتوترات.

وأفادت وكالة شيعة برس، نقلا عن صحيفة اعتماد، أن وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف”، ردا على مقال تحذيري من الدول الأوروبية بما يخص توقيف تنفيذ بعض الالتزامات الخاصة بالاتفاق النووي، مخاطبا مفوضة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي “فيديريكا موغيريني” من خلال رسالة شديدة اللهجة، قائلاً: إن اسلوب هذا المقال جعلت الاوروبيين يشعرون بأن ما تضمنه المقال يتعارض مع الاتفاق النووي.

ونوه إلى أن من حق بلادنا الايقاف الكلي او الجزئي في تنفيذ بعض بنود الاتفاق النووي مصرحا ان الجمهورية الاسلامية الإيرانية نفذت رسميا منذ فترة طويلة الآلية المحددة في الفقرة 36.

واعلن ظريف أن إيران جادة في الاستفادة من حقوقها وفق الاتفاق النووي ومنها توقيف تنفيذ التزاماتها ولن تتأثر بالضغوط السياسية والتوترات.

وذكر في الرسالة ان الطريق الوحيدة للمحافظة على الاتفاق النووي ان تنفذ الاطراف الاخرى تعهداتها./انتهى/