قالت منظمة هيومن رايتس ووتش في بيان لها إن السلطات السعودية تحاكم الباحث حسن فرحان المالكي بهدف إعدامه، وإن النيابة العامة السعودية تسعى إلى إصدار عقوبة الإعدام عليه عبر تهم مبهمة تتعلق بأفكاره الدينية السلمية.

 

وأضافت أن من بين التهم التي يواجهها المالكي سبَّ ولاة الأمر في السعودية ووصفَ هيئة كبار العلماء السعودية بالتطرف.

وتابعت المنظمة أن التهم الموجهة له لا تشكل جرائم تبرر عقوبة الإعدام بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان.

وأوضحت أن النيابة السعودية ترفع تقاريرها مباشرة إلى الديوان الملكي السعودي، وأن محاكمة المالكي تتناقض مع تأكيد ولي العهد السعودي رغبته في إعادة البلاد إلى ما سماه بالإسلام المعتدل.

في السياق، أكدت المنظمة أن المدعين السعوديين يسعون إلى إيقاع عقوبة الإعدام بحق الشيخ سلمان العودة بتهم غامضة تتعلق بتصريحاته وجمعياته ومواقفه السياسية.