علق مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض جون بولتون طهران الأحد على اسقاط ايران طائرة التجسس الامريكية التي انتهكت اجواءها، معتبرا انه “على ايران ألا تسيء تفسير قرار الرئيس دونالد ترامب بإلغاء الضربة على إيران في اللحظة الأخيرة على أنه ضعف”، على حد تعبيره.

وقال بولتن قبل اجتماعه مع رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في القدس “يجب ألا تخطئ إيران أو أي جهة أخرى معادية باعتبار التعقل وضبط النفس الأميركيين ضعفا”، على حد تعبيره.

واستطرد بولتون قائلا “جيشنا أعيد بناؤه وهو جاهز للانطلاق”، بعد يومين على إلغاء ضربات على إيران ردا على إسقاط طهران طائرة أميركية مسيرة.

والطائرة التي اسقطتها ايران “MQ-4C تريتون” تبلغ قيمتها أكثر من 200 مليون دولار وهي أغلى من أي طائرة مقاتلة أمريكية، وهي الأكثر تطوراً في ترسانة الجيش الامريكي، وأسقطتها ايران بمنظومة خرداد 3 محلية الصنع.

وكان ترامب قد زعم في تغريدة على تويتر انه “اصدر اوامر بتنفيذ ضربات جوية ضد 3 مواقع عسكرية داخل الأراضي الإيرانية الا انه تراجع عن القرار بعدما ابلاغه بأن الضربات ستؤدي الى مقتل 150 شخصاً”.